دولي

الخارجية التركية ترد على تقرير الاتحاد الأوروبي حول حقوق الإنسان

|| Midline-news || – الوسط … 

رفض نائب وزير الخارجية التركي الانتقادات التي وجهها تقرير صادر عن الاتحاد الأوروبي لأوضاع حقوق الإنسان واستقلال القضاء في تركيا، مؤكداً أن الاتحاد الأوروبي لم يتمكن من تقييم الوضع القائم في بلاده.

و أعلن نائب وزير الخارجية التركي “فاروق قايمجي” في مؤتمر صحفي له، اليوم الأربعاء، أن “انتقادات الاتحاد الأوروبي لتركيا غير مقبولة”.

كما ذكر أن “الاتحاد الأوروبي لم يتمكن من تقييم الوضع القائم في تركيا، وهناك أطراف ترغب في إبعاد الاتحاد الأوروبي عن تركيا“.

وأضاف “قايمجي” أن “الاتحاد الأوروبي بعيد كل البعد عن فهم أسباب التدابير الأمنية التي تتخذها تركيا”، مشدداً على أن بلاده “تبذل جهداً من أجل الحرية والأمن”.

وكان الاتحاد الأوروبي قد ذكر، في تقرير له، أن النظام القضائي التركي شهد المزيد من التراجع الخطير، موجهاً انتقادات حادة للبلاد في عدد من القضايا، بدءاً بحقوق الإنسان، وانتهاءً بالسياسات الاقتصادية.

وفي تقريرها السنوي لتقييم جهود تركيا للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، قالت المفوضية الأوروبية إن حرية التعبير تواجه قيوداً وإن الحكومة “أثرت سلبا” على الأسواق المالية.

وجاء في تقرير المفوضية “يستمر التراجع الخطير في الاقتصاد التركي مما يؤدي إلى مخاوف أعمق بشأن أداء اقتصاد السوق في البلاد”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق