دولي

الثوري الايراني يتعهد بالحسم.. ويتهم الولايات المتحدة بدعم الاضطرابات.

|| Midline-news || – الوسط …

 

أعلن الحرس الثوري الإيراني، اليوم الاثنين، أنه “سيواصل العمل بحسم ضد الاحتجاجات الجارية ضد قرار رفع أسعار الوقود”، متهما الولايات المتحدة بدعم الاضطرابات.

ونقل موقع “سباه نيوز” الإيراني، عن بيان الحرس الثوري: قوله “سنستمر في اتخاذ الإجراءات الحاسمة ضد أية محاولة للإخلال بالأمن”.

وتابع البيان: أن “ما جرى في إيران كان من دعم مسؤولين في أمريكا وعائلة بهلوي [العائلة الملكية الحاكمة قبل الثورة الإيرانية]، والحرب النفسية التي لعبتها وسائل إعلام صهيونية”، على حد تعبيره.

وتشهد العديد من المدن الإيرانية تظاهرات منذ يوم الجمعة الماضي، للاحتجاج على قرار الحكومة بزيادة أسعار الوقود، وتجددت الاحتجاجات، في مدن الأهواز، وسيرجان، وبوشهر، ومشهد، مما أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى.

وكانت الشركة الوطنية الإيرانية للنفط قد أصدرت، مساء الخميس الماضي، بيانا أعلنت فيه عن رفع سعر البنزين 3 أضعاف مقارنة بسعره السابق في البلاد، وسط ردود فعل سلبية واسعة داخل البلاد، بما في ذلك بعض نواب البرلمان الإيراني والمسؤولين الحكوميين.

وجرت في وقت سابق من العام الحالي، احتجاجات، وسط تدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد التي تواجه ضغوطا مستمرة من قبل الولايات المتحدة، بما في ذلك العقوبات ضد قطاع النفط الإيراني بعد انحساب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي وقع عام 2015.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق