العناوين الرئيسيةدولي

التحقيقات الأولية في اغتيال رئيس هايتي تكشف تورط عسكريين كولومبيين

|| Midline-news || – الوسط …

قال وزير الدفاع الكولومبي، دييغو ميلانو أبونتي، إن ستة على الأقل من أعضاء فرقة الاغتيال التي اغتالت رئيس هايتي في منزله هم عسكريين كولومبيين متقاعدين.

وقال ميلانو في مقطع مصور أرسل إلى وسائل الإعلام: “المعلومات الأولية تشير إلى أنهم مواطنون كولومبيون، وأعضاء متقاعدون في الجيش الوطني”، مضيفا إنه أمر الجيش والشرطة الكولومبية بالمساعدة في التحقيق في القضية.

وفي وقت سابق، الخميس، قالت شرطة هايتي إنه تم التعرف على 28 من المتورطين في اغتيال رئيس البلاد، جوفينيل مويس، مشيرة إلى أنه جاري البحث عن 8 أشخاص هاربين.

وأضافت الشرطة إن الـ28 شخصا الذين تم التعرف عليهم ضمن المجموعة التي وقفت وراء عملية اغتيال مويس: 26 كولومبيًا وأمريكيين، بحسب وكالة فرانس برس.

والأربعاء الماضي، أعلن القائم بأعمال رئيس الوزراء في هايتي، كلود جوزيف، اغتيال رئيس البلاد جوفينيل مويس في مقر إقامته الخاص.

وقال جوزيف، في بيان، إن “مجهولين هاجموا سكن رئيس البلاد، جوفينيل مويس، خلال الليل وقتلوه بالرصاص، كما أصيبت السيدة الأولى خلال الهجوم”.

يذكر أن مويس (53 عاما)، تولى رئاسة هايتي في 2017، عقب فوزه بالانتخابات الرئاسية، التي جرت عام 2015، وتم إعادتها عام 2016، على خلفية عدم اعتراف المنافس بنتائج التصويت.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى