عربي

التحرير الفلسطينية تدعو العرب لإعادة النظر في المشاركة بالورشة الاقتصادية الدولية الشهر المقبل.

|| Midline-news || – الوسط …

 

طالب منظمة التحرير الفلسطينية اليوم، الدول العربية على رأسها السعودية والإمارات، والتي قررت المشاركة في ورشة العمل الاقتصادية التي ستنظمها الولايات المتحدة بالبحرين في حزيران المقبل  لمراجعة موقفها.

ووفقاً لموقع روسيا اليوم، دعت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية في بيان، جميع الدول العربية التي وافقت على حضور ورشة عمل المنامة، بـ”إعادة النظر في مواقفها والثبات على قرارات قمة الظهران (قمة القدس) 2018، وقمة تونس عام 2019، ومبادرة السلام العربية دون تغيير أو تبديل.

وقالت اللجنة التنفيذية إن “الهدف الذي تسعى إليه الإدارة الأمريكية من مثل هذا المؤتمر (السلام من أجل الازدهار) هو البدء بتطبيق “صفقة القرن” بجانبها الاقتصادي بعد أن خطت خطوات واسعة في تطبيق الصفقة في جانبها السياسي”.

ولفتت في البيان إلى أن التطبيق السياسي للخطة بدأ “من خلال جملة من القرارات والتدابير والخطوات، التي من شأنها تكريس الاحتلال وشطب حقوق الشعب الفلسطيني الوطنية المشروعة غير القابلة للتصرف”.
وتستضيف البحرين الورشة الاقتصادية الدولية الخاصة بحل المشاكل الاقتصادية للمنطقة وعلى رأسها المشكلة الفلسطينية حزيران المقبل، والتي يكاد يتفق كل المراقبون على أنها لب الصراع في الشرق الأوسط إن لم يكن بالعالم.

ومن المفارقات في تلك القمة كما يرى الخبراء أنها تعقد بحضور كل الأطراف المحليين والدوليين فيما عدا أصحاب الشأن وهم الفلسطينيين والتي لم توجه لهم الدعوة، بل وأعلن رئيس السلطة محمود عباس أبو مازن رفضه لأي حلول تتخطى المطالب القومية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق