العناوين الرئيسيةسورية

“الادارة الذاتية” للأكراد تسعى  للتفاوض مع دمشق وتستهجن :لماذا قبلوا “النصرة” في جنيف ورفضونا

الوسط – midline- news:

جددت  ماتسمي نفسها الإدارة الذاتية لشمال وشرق سورية تأكيد استعدادها لمفاوضة دمشق بضمانات روسية، وطالبت موسكو بالعمل بفعالية أكبر في هذا الاتجاه، عبر الضغط على الحكومة السورية.

وقالت الإدارة الذاتية إنها شكلت هيئات لغرض التفاوض مع الحكومة السورية، مشيرة إلى أنها غير ملزمة بأي قرارات تصدر عن اجتماعات أو مفاوضات لم تشارك فيها.

وأكدت أنها تسعى للوصول إلى حل للأزمة السورية يستند إلى اللامركزية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

وأوضحت أن مكونات شمال وشرق سورية قد أصبحوا ثانية ضحايا المصالح الدولية و”المساومات القذرة”، وأن “السياسات المزدوجة من قبل بعض الدول ضد هذه المكونات مستمرة”.

واستغربت الإدارة الذاتية استبعاد ممثلي الإدارة الذاتية لشمال وشرق سورية عن اجتماعات جنيف، في حين “يتم مشاركة ممثلي الجماعات الإرهابية من بقايا داعش وجبهة النصرة في تلك الاجتماعات بالرغم من دفع الكرد والعرب وباقي المكونات التضحيات الكبيرة والغالية جدا في سبيل القضاء على الإرهاب”.

وختمت: “لا يجب أن يكون لهذه المجموعات أي قرار في مستقبل سورية، بل يجب أن تدرج على لوائح الإرهاب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق