اقتصادالعناوين الرئيسيةعربي ودولي

الاتحاد الأوروبي يدعم المرشحة النيجيرية لترؤس منظمة التجارة العالمية

لا مرشح أوروبياً بارزاً لهذا المنصب

بروكسل: حازت وزيرة المالية النيجيرية نغوزي أوكونجو-ايويلا دعما حاسما من الاتحاد الأوروبي الاثنين، على ما أفادت مصادر، ما يعزز مسعاها لتصبح أول امرأة وأول أفريقية تتولى رئاسة منظمة التجارة العالمية.

وستعلن منظمة التجارة العالمية عن مديرها العام الجديد الشهر المقبل، لكن مصادر قالت إن الاتحاد الأوروبي سيعلن الثلاثاء دعمه للاقتصادية البالغة 66 عامًا.

وأوكونجو-ايويلا أول وزيرة مالية في نيجيريا ولديها مسيرة مهنية طويلة في البنك الدولي كخبيرة اقتصادية في مجال التنمية.

وتبدو الأفريقية مرشحة بارزة لتحل محل البرازيلي روبرتو أزفيدو على رأس منظمة التجارة العالمية، لتصبح أول مديرة عامة من إفريقيا وأول امرأة تقود المؤسسة.

لا مرشح أوروبيا بارزا لهذا المنصب هذه المرة، لكن بعض الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 27 أيدت وزيرة التجارة الكورية الجنوبية يو ميونغ-هي، المرشحة الأخرى في السباق.

فشل الاجتماع الأول الاثنين في التوصل إلى إجماع حول اسم مرشح، لكن ممثلي الدول الأعضاء اجتمعوا مرة أخرى واتفقوا على دعم أوكونجو إيويالا.

وقال مصدر أوروبي إن سبع دول أعضاء طلبت تسجيل دعمها للمرشحة الآسيوية يو في البيان، لكن آخر قال إن دعم أوكونجو-ايويلا يشكّل “إشارة واضحة لأفريقيا وعلامة على الثقة المتبادلة”.

وتنتهي عملية التشاور في منظمة التجارة العالمية الثلاثاء ومن المتوقع أن يتم تسمية المدير الجديد في تشرين الثاني/نوفمبر.

وإذا تم اختيار أوكونجو-ايويلا، فستتولى المنصب الدوليّ المرموق في وقت صعب، يواجه فيه العالم ركودًا عميقًا بعد فيروس كورونا المستجد وأزمة ثقة في التجارة الحرة والعولمة.

وحتى ما قبل أزمة كوفيد -19، كانت منظمة التجارة العالمية تكافح لكبح الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، كما واجهت انتقادات قاسية من واشنطن التي هددت بالانسحاب منها.

وأكدت أوكونجو-ايويلا انها تملك خبرة واسعة في الاصلاحات وانها الشخص المناسب للمساعدة في إعادة المنظمة الى مسارها.

وترشح للمنصب في البداية ثمانية أشخاص بينهم ثلاثة افارقة قبل أن يتقلص العدد بعد جولتي مشاورات.

المصدر : ايلاف

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى