عربي

الأمن المغربي يفكك خلية تابعة لتنظيم “داعش” الإرهابي

 || Midline-news || – الوسط …

تمكنت السلطات الأمنية المغربية، صباح اليوم الخميس، من تفكيك خلية تابعة لتنظيم “داعش” الإرهابي، كانت تنشط في أربعة مُدن، وتُخطط لزعزعة أمن واستقرار المغرب. 

ونفذت السلطات الأمنية عمليات مُتوازية في “طنجة” و”تيفلت” و”تمارة” و”الصخيرات”، في ضربة استباقية للإرهاب، وفق بيان صدر عن المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني المغربي.

البيان أكد أن “الأبحاث والتحريات كشفت عن أن زعيم هذه الخلية الإرهابية، وهو من ذوي السوابق القضائية في الجرائم العنيفة، ويصنف ضمن المشتبه فيهم الخطيرين، كان قد خطط وآخرين للقيام بعمليات إرهابية تستهدف عدة منشآت وأهداف حساسة، وذلك باستخدام عبوات متفجرة وأحزمة ناسفة.

وعلى ضوء معلومات استخباراتية دقيقة، أسفرت العمليات الأمنية المتزامنة عن توقيف 5 إرهابيين تراوحت أعمارهم ما بين 29 و43 سنة قاموا بتشكيل خلية تابعة لتنظيم “داعش”، ولها ارتباطات في عدة مدن مغربية”.

مصادر تابعة للأمن المغريي قالت إن إجراءات التفتيش وعمليات المسح والتمشيط، التي أجريت في محلات وشقق كان يستغلها المشتبه فيهم كأماكن آمنة وكقاعدة خلفية للدعم اللوجستيكي، أسفرت عن ضبط أحزمة ناسفة، ومعدات إلكترونية، ومساحيق كيميائية وأسلاك كهربائية، ومجموعة كبيرة من الأسلحة البيضاء من أحجام مختلفة، ومجسم ورقي يرمز لشعار تنظيم “داعش”، و 3 سترات مفخخة في طور التحضير.

ومنذ أواخر العام 2018 حين قتلت سائحتان اسكندنافيتان ذبحاً في ضواحي مدينة مراكش، تعلن السلطات المغربية عن تفكيك خلايا متشددة، كانت تخطط لعمليات إرهابية في البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق