العناوين الرئيسيةفضاءات

“الأغنية السورية ووسائل التواصل الاجتماعي” في جلسة حوارية قيّمة

|| Midline-news || – الوسط
روعة 
يونس
.

من الواضح أن الأغنية السورية؛ باتت تعاني في السنوات الأخيرة من قلة الاهتمام! على عكس باقي الفنون (الدراما والمسرح والسينما والتشكيل) فهي لا تحظى -كما يرى النقاد- بالدعم الرسمي الذي تحظى به باقي الفنون. على الرغم من أنه في سورية  القديمة، وجدت أول نوطة موسيقية في العالم “أوغاريت”. وتُرك “المطربون” وحدهم يحاولون تقديم أغنية معاصرة أو تراثية أو شعبية، يسعون إلى انتاجها ونشرها بجهود شخصية!

حول واقع الأغنية السورية وصلتها بعالم “شبكة الانترنت”، أقامت  مساء أمس “مديرية ثقافة دمشق” جلسة حوارية مهمة، حملت عنوان “الأغنية السورية ووسائل التواصل الاجتماعي” بالتعاون مع جمعية “بيت الخط العربي والفنون” على مسرح “المركز الثقافي العربي-كفر سوسة” بحضور مديرة المركز الأستاذة نعيمة سليمان وعدد من الفنانين المهتمين بالشأن الفني وروّاد المركز.

شارك في الجلسة التي أدراها الإعلامي سامر الشغري؛ الفنانين عز الدين الأمير وزينب أحمد بمقطوعات غنائية رائعة، فيما تناولت الجلسة آراء ومداخلات وتعقيبات قيّمة حول محاور هامة تخص واقع الأغنية السورية والتحديات التي تواجهها؛ في ظل سيطرة مواقع التواصل الاجتماعي على الاهتمام.
“الوسط” التي كانت في الجلسة، رأت ضرورة توفير دعم رسمي للأغنية السورية، واقترحت تخصيص مواقع إلكترونية (رسمية) وصفحات على وسائل التواصل الاجتماعي، تعمل على نشر الأغنية السورية وروّادها ونجومها، كي يُعاد بعثها وانتشارها وبالتالي يتاح للجمهور العربي سماعها.
.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى