دولي

استعدادات “الناتو” لموجة ثانية محتملة لـ”كورونا”

|| Midline-news || – الوسط …

أعلن حلف شمال الأطلسي -الناتو، اليوم السبت، أنه يخطط استعداداً لمواجهة موجة ثانية محتملة من “جائحة كورونا”.

أمين عام الحلف “ينس ستولتنبرج” قال في تصريحات لصحيفة “فيلت آم زونتاج” الألمانية تنشرها في عددها الصادر غداً الأحد، إن التحالف العسكري يقوم بإعداد خطط محددة للاستعداد لمواجهة جديدة محتملة من كورونا.

وأضاف “ستولتنبرج” أن الهدف هو التحرك على نحو منسق في مكافحة الفيروس، مشدداً على ضروة تنسيق الخطط على نحو يتيح مساعدة الدول الأعضاء في الناتو والدول الشريكة، المرتبطة على نحو وثيق بالحلف، بصورة أفضل وأسرع في مكافحة الفيروس.

وأشار إلى أن الناتو سينتهي من وضع الخطط قريباً لطرحها على وزراء دفاع الحلف للتشاور بشأنها في منتصف يونيو/ حزيران الجاري، خلال اجتماع افتراضي.

ولفت إلى أن الخطط تتضمن إجراءات، مثل توفير إمكانات نقل للمواد الطبية، وإنشاء مرافق تخزين، التي توفر الوصول السريع إلى المعدات الطبية.

وكان “الناتو” قد اعترف، الشهر الماضي، بأنه لم يتم حتى الآن النظر إلى خطر جائحة الفيروس باعتباره خطراً أمنياً، لكن “ستولتنبرج” حذر، في وقت سابق، من حدوث تداعيات سلبية لأزمة كورونا على أمن دول الحلف.

وأوضح أن الانهيار الاقتصادي الناجم عن الأزمة يمكن أن يزيد من هشاشة الوضع لدى بعض دول الناتو، ما يجعلها أكثر استعداداً لبيع بنيتها التحتية الحساسة.

وأشار إلى أن هذا يمكن أن تكون له تأثيرات بعيدة المدى على أمن دول الحلف وعلى رد الفعل على الأزمات.

وكان وزراء خارجية الحلف قد عقدوا اجتماعاً في مطلع أبريل/نيسان الماضي، لمناقشة تعامل دولهم مع جائحة كورونا العالمية، مع التأكيد على أن الحلف لا يزال مستعدا للدفاع عن نفسه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق