العناوين الرئيسيةعربي

استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال في مواجهات بيتا جنوب نابلس

|| Midline-news || – الوسط …

 

استشهد الشاب محمد سعيد حمايل (15 عاما)، اليوم الجمعة، جراء إصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، على قمة جبل صبيح في بلدة بيتا، جنوب نابلس.

وذكرت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن  حمايل استشهد نتيجة إصابته برصاصة في القلب، خلال قمع الاحتلال مسيرة مناهضة للاستيطان في البلدة.

والشاب حمايل أحد طلبة الصف الحادي عشر بمدرسة ذكور بيتا الثانوية، في مديرية تربية جنوب نابلس.

كما أصيب 11 مواطنا بالرصاص الحي، و16 آخرين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، ونحو 62 بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، و6 جراء الاعتداء عليهم بالضرب، خلال قمع قوات الاحتلال المسيرة، وفق ما أفاد به مدير الإسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر بنابلس أحمد جبريل.

وأفاد مراسلون ، بأنه منذ عدوان المستوطنين على جبل صبيح في بيتا شهر أيار/ مايو وحتى اليوم ارتقى 8 شهداء، بالإضافة إلى إصابة أكثر من 5000 جريح متفاوت الإصابات، و300 إصابة بالرصاص الحي.

ومنذ بدء أعمال البناء في بؤرة “أفيتار” مطلع مايو/أيار الماضي على أراضي جبل صبيح، شرع أهالي البلدة بسلسلة فعاليات متدحرجة لاقتلاع هذه البؤرة من أراضيهم وطرد المستوطنين، بدءاً بالمواجهات الأسبوعية ثم ما لبثت أن تطورت بتسارع إلى أن وصلت للإرباك الليلي، والتي حققت نتائج ملموسة على الأرض.

المصدر: وكالات فلسطينية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى