اقتصاد

إيرادات قناة السويس في 2021.. الأعلى في تاريخها بقيمة 6.3 مليار دولار

|| Midline-news || – الوسط 

 

أعلن رئيس هيئة قناة السويس، الفريق أسامة ربيع، تحقيق الهيئة أرقامًا قياسية غير مسبوقة، و”أعلى إيراد سنوي في تاريخها، بقيمة 6.3 مليار دولار، وأكبر حمولات صافية سنوية بإجمالي 1.27 مليار طن خلال عام 2021″.

وحققت السياسات التسويقية للهيئة أعلى معدل جذب للسفن، وأعلى إيراد قدره 1.1 مليار دولار من إجمالي الإيرادات خلال 2021، حسب بيان هيئة قناة السويس.

وأضاف البيان أن الهيئة استحوذت على 15.7% من إجمالي تجارة الحبوب العالمية المنقولة بحرًا.

إحصائيات الملاحة بقناة السويس
قال الفريق أسامة ربيع إن حركة الملاحة بالقناة شهدت عبور 20 ألفًا و694 سفينة من الاتجاهين، مقابل عبور 18 ألفًا و830 سفينة خلال العام السابق 2020، بفارق 1864 سفينة، بزيادة قدرها 10%.

وبلغ إجمالي الحمولات الصافية 1.27 مليار طن مقابل 1.17 مليار طن في 2020، بفارق 100 مليون طن، بنسبة زيادة 8.5%.

وحققت عائدات القناة خلال 2021 زيادة قدرها 12.8% من حصيلة إيراداتها بالدولار؛ حيث سجلت 6.3 مليار دولار مقابل 5.6 مليار دولار في 2020 بزيادة قدرها 720 مليون دولار.

مؤشرات حجم التجارة العابرة
قال بيان الهيئة إن مؤشرات حجم التجارة العابرة بقناة السويس، المتمثلة في الحمولات الصافية، تخطت نسب الزيادة في معدلات نمو التجارة العالمية.

وأضاف “رغم أن نسبة الزيادة في حجم التجارة العالمية المنقولة بحرًا خلال عام 2021، بلغت 3.7%؛ فقد جاءت نسبة الزيادة في حجم التجارة العالمية المارة عبر القناة نحو 8.5%، وفقًا لبيت الخبرة “كلاركسونز”.

وارتفع حجم تجارة الحاويات المارة بالقناة بنسبة 7.2% في 2021، فيما بلغت نسبة الزيادة بحجم تجارة الحاويات عالميًا 6% خلال المدة نفسها، ونسبة الزيادة في حجم تجارة البضائع الصب المارة عبر القناة 19.5% مقابل 4.1%.

سياسات تسويقية وأسعار مرنة
رصدت الهيئة زيادة كبيرة في معدلات عبور أنواع مختلفة من السفن مقارنة بعام 2020؛ حيث ارتفع عدد ناقلات الغاز المسال من 686 سفينة عام 2020، بنسبة 36.6%، ليصبح 937 سفينة في 2021.

وارتفع عدد سفن الحاويات العابرة للقناة بنسبة 10.1%، ليصل إلى 5186 سفينة حاويات مقابل 4710 سفن في 2020، وبلغت نسبة الزيادة في أعداد سفن الصب 15.3%، لتصل إلى 5893 سفينة، مقابل 5113 سفينة في 2020؛ ما انعكس على تحقيق المؤشرات العامة أعلى معدل مسجل في تاريخ القناة.

وبحسب رئيس الهيئة؛ فإن مؤشرات معدلات الأداء خلال عام 2021، تعكس نجاح سياسات التسويق والتسعير المرنة التي انتهجتها الهيئة، في كسب ثقة المجتمع الملاحي، والتعامل بمرونة مع المتغيرات الجديدة في صناعة النقل البحري، في ظل تحديات أزمة فيروس كورونا.

وأضاف: “أثمر ذلك تسجيل أعلى معدل جذب للسفن بواقع 4920 سفينة، وتحقيق أكبر إيراد خاص بالسياسات التسويقية منذ تطبيقها بلغ 1.1 مليار دولار من إجمالي إيرادات القناة خلال عام 2021”.

أزمة إيفر جيفن
نجحت قناة السويس في إدارة أزمة جنوح سفينة الحاويات البنمية العملاقة إيفر جيفن؛ الأمر الذي منحها إشادات من جهات دولية أهمها المنظمة البحرية الدولية “آي إم أو”.

وقال البيان إن الهيئة استحدثت استخدام التكريك للمرة الأولي في أعمال الإنقاذ البحري، وتمكنت من تعويم السفينة بشكل آمن، دون أي خسائر في بدن السفينة أو البضائع المحملة عليها.

وتعتزم القناة -حسب البيان- اعتماد آليات عمل وضوابط جديدة خلال 2022، تدعم الحفاظ على البيئة وتتماشى مع توجهات المنظمة البحرية العالمية، بتقليل الانبعاثات الكربونية.

ومن بين هذه الضوابط، دراسة تقديم حوافز للسفن صديقة البيئة، وبحث سبل استخدام الطاقة المتجددة في تشغيل محطات المراقبة وعدد من الوحدات البحرية، تمهيدًا لإعلان قناة السويس “القناة الخضراء”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى