عربي ودولي

إطلاق النار في دالاس: العثور على مواد لتصنيع القنابل في بيت المشتبه به

عثرت الشرطة الأمريكية على مواد لصناعة القنابل وأسلحة رشاشة وذخيرة، ومجلة عن المعارك العسكرية في منزل المشتبه به في إطلاق النار في مدينة دالاس.

وكان خمسة من رجال الشرطة قُتلوا وأصيب 7 آخرون بعد تعرضهم لإطلاق نار أثناء مسيرة احتجاجية ضد مقتل اثنين من الأمريكيين السود على يد أفراد الشرطة.

وقتل المشتبه به ويدعى ميكا جونسون في مواجهة مع الشرطة بعد أن حوصر داخل مرأب للسيارات في بناية وسط المدينة.

ووضعت الشرطة متفجرات في روبوت آلي وأرسلته إلى الموقع الذي كان يختبئ فيه جونسون مما أدى إلى مقتله.

وقال عمدة دالاس مايك رولينغز إن السلطات تعتقد أن جونسون، وهو مجند سابق في الجيش الأمريكي، كان يعمل بمفرده وأنه هو من نفذ الهجوم.

وطمأن رولينغز سكان المدينة قائلا إن “دالاس الآن آمنة”.

وأوضح رولينغز قائلا إن الشرطة خيرت المشتبه به ما بين “الاستسلام دون التعرض لأي أذى أو البقاء في مكانه”.

ووفقا للسلطات، لم يكن لجونسون، الذي خدم في الجيش ما بين عامي 2009 و2015، أي سجل إجرامي.

ووقع إطلاق النار في دالاس أثناء مسيرة احتجاجية ضد مقتل فيلاندو كاستيل من مينيسوتا والتون ستيرلنغ من لويزيانا على أيدي الشرطة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى