العناوين الرئيسيةعربي

إصابة 20 متظاهرا فلسطينيا بنيران الإحتلال بمواجهات في خان يونس قرب السياج الحدودي

|| Midline-news || – الوسط …

 

أصيب نحو عشرين متظاهرا فلسطينيا بالرصاص الحي والمطاطي والغاز المسيل للدموع الذي أطلقه الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات اندلعت الأربعاء شرق خان يونس في جنوب قطاع غزة قرب السياج الحدودي مع اسرائيل، وفق مصادر طبية فلسطينية.

وقال مسعف “أصيب نحو عشرين فلسطينيا بينهم من أصيب بالرصاص الحي الذي أطلقه جنود الاحتلال، نقلوا إلى المستشفى الميداني شرق خان يونس لتلقي العلاج”.

ودعت الفصائل الفلسطينية في بيان خلال مهرجان أقيم في مخيم العودة شرق خان يونس إلى استمرار الفعاليات الشعبية “رفضا للحصار والمماطلة الإسرائيلية في ملف إعادة إعمار غزة، ورفضا لابتزاز السكان إنسانيا”.

وشارك آلاف الفلسطينيين في مهرجان “سيف القدس لن يغمد” الشعبي.

ومعركة “سيف القدس” هو اسم أطلقته الفصائل الفلسطينية المسلحة في غزة على عملية تصديها لعدوان إسرائيلي على القطاع، اندلع في 10 مايو/ أيار الماضي واستمر 11 يوما.

وقمعت قوات الإحتلال المتظاهرين بإطلاق وابل كثيف من قنابل الغاز المُسيل للدموع، عبر طائرات مُسيرة، بالإضافة إلى إطلاق الرصاص الحي من حين إلى آخر، وفق شهود عيان.

ومنذ ساعات الظهيرة، نشر جيش الإحتلال  عشرات الجنود والآليات والمركبات العسكرية على طول السياج الفاصل شرقي خان يونس، لمواجهة المهرجان والمسيرة الشعبية.

والسبت الماضي، استشهد فلسطيني وأصيب 40 آخرين في مهرجان لإحياء ذكرى إحراق المسجد الأقصى.

ويعيش في غزة أكثر من مليوني فلسطيني، يعانون أوضاعا معيشية متردية للغاية جراء حصار إسرائيلي متواصل للقطاع منذ عام 2006، وزادت حدته في أعقاب عدوان مايو الماضي.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى