العناوين الرئيسيةعربي

إصابة عشرات الفلسطينيين خلال مواجهات في محيط مدينة نابلس مع جيش الإحتلال ومستوطنين

|| Midline-news || – الوسط …

أفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، اليوم الجمعة، بإصابة 154 فلسطينيا خلال المواجهات مع قوات الإحتلال الإسرائيلي والمستوطنين في قرى وبلدات مدينة نابلس.

وأطلقت قوات الإحتلال  الرصاص وقنابل الغاز بكثافة على المواطنين، ما أدى إلى إصابة العشرات منهم بحالات اختناق وبالرصاص المعدني المغلف بالمطاط.

وقال مدير مركز الإسعاف والطوارئ في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بنابلس، أحمد جبريل، إن طواقم الإسعاف تعاملت مع 154 إصابة خلال مواجهات في مناطق بيتا، بيت دجن، كفر قدوم وبرقة.

بالتزامن اعتدى عشرات المستوطنين، ظهر الجمعة ، على أكثر من 25 منزلا فلسطينيا وألحقت أضرارا بمحتوياتها في بلدة برقة شمال نابلس.، بحسب المصادر

كما أحرق المستوطنون “بركسا” لأحد المواطنين، وحاولوا إحراق منزلا آخر، لكن أهالي البلدة تصدوا لهجوم المستوطنين الذي تجمعوا بالمئات في مستوطنة “حومش” المخلاة، وانتشروا على الطريق الواصل بين جنين ونابلس.

وأطلق أهالي برقة نداء استغاثة للقرى المجاورة للتصدي لهجمات المستوطنين، محذرين من تصاعد الهجمات، خاصة على مفارق الطرقات والقرى المحاذية للمستوطنات.

وجاء اقتحام بلدة برقة بشكل واسع بعد عملية إطلاق نار نفذها مسلحون فلسطينيون، مساء أمس الخميس، صوب مركبة للمستوطنين قرب مستوطنة “خومش” المخلاة شمال نابلس بالضفة الغربية المحتلة، أدت لمقتل مستوطن يهودي وإصابة آخرين.

وذكرت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، مساء أمس، أن مسلحيَن فلسطينيين أطلقا 16رصاصة على مركبة مستوطنين قرب قرية سبسطية شمال نابلس، مما أدى لإصابة ثلاثة من ركابها بجراح أحدهم في حال الخطر الشديد، قبل أن يُعلن عن مقتله.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى