العناوين الرئيسيةفضاءات

أمسية نقدية حول كيفية قراءة الشعراء لديوان عصام شعبان “خمائل الورد”.. والنقاد يجمعون على رقة وعذوبة شعره

|| Midline-news || – الوسط …
نبيل اسبر

.

أقام فرع دمشق لاتحاد الكتاب العرب في مقره بدمشق يوم أمس أمسية شعرية- نقدية،  بحضور أعضاء هيئة الفرع: د.محمد الحوراني، د.إبراهيم زعرور، د.إبراهيم سعيد، بعنوان “كيف قرأ الشعراء ديوان (خمائل الورد) للشاعر عصام شعبان”.
شارك في الأمسية التي أدارها الشاعر أمين اليوسف، كل من الشاعر قحطان بيرقدار، والشاعر أحمد اسماعيل. كما قدم الجمهور الحاضر للأمسية مجموعة مداخلات منها للأدباء توفيق أحمد، الأرقم الزعبي، محمد الحوراني. ومنها لأصدقاء الشاعر، ومنها للجمهور. وتلى الأمسية توقيع الديوان وإهداؤه.

آراء وأشعار

بدا جلياً أن الآراء التي ناقشت الديوان اتفقت على أنه يسير وفق المدرسة التقليدية “الموزون”  وأنه تميز بالعذوبة والرقة في شعره، وابتعد عن القسوة أو الألم!
ويُعدّ “خمائل الورد”  باكورة أعمال الشاعر  عصام شعبان، وقد صدر عن الهيئة العامة السورية للكتاب ضمن سلسلة “إبداعات شابية”..
مقتطفات من شعره:

(
لو كان لي بعض الشجاعة مثلما
للنحل حينَ تضمُّه الأكمامُ
آوي لعينيها بنبل فراشة
تأوي سراج النار حين تنام
ملعونةٌ عيناكِ أين توسّدت
في خافقي تتذابح الأقلام)

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق