دولي

أمام مجلس الأمن:روسيا تدافع عن منح جنسيتها لسكان دونباس الأوكرانية

|| Midline-news || – الوسط …

خلال جلسة مجلس الأمن الدولي المنعقدة بطلب من أوكرانيا، لمناقشة صدور جوازات سفر روسية لسكان دونباس.

دافعت روسيا بشدة، الخميس، عن قرار الرئيس فلاديمير بوتين تسهيل منح الجنسية الروسية لسكان إقليم دونباس، جنوب شرقي أوكرانيا.

المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة السفير فاسيلي نيبيزيا أوضح أن روسيا لم تفرض جنسيتها علي شعب دونباس.. هناك آلاف من أبناء هذا الشعب يطمحون للحصول علي الجنسية الروسية بعد أن عاشوا 5 سنوات وهم تحت الحصار، وذلك في الوقت الذي تعتبرهم أوكرانيا انفصاليين”.

وأقر بوتين، الأربعاء، إجراءات تسهل منح الجنسية الروسية لسكان المناطق الانفصالية بأوكرانيا (دونيتسك ولوغانسك).

واعتبر المندوب الروسي لدي الأمم المتحدة أن منح جنسية بلاده لسكان دونباس يشكل “مسؤولية اقتصادية واجتماعية ستضلع بها روسيا، وذلك في الوقت الذي لن نحصل فيه علي أي مقابل”.

وأردف قائلا: “وبدلا من أن يشيد أعضاء مجلس الأمن بما قمنا به يتهموننا بانتهاك اتفاق مينسك”.

وخاطب نيبيزيا أعضاء المجلس قائلا: “أريد منكم أن تخبروني عن البند الذي قمنا بانتهاكه في اتفاق مينسك.. هل قرأتم أصلا نص هذا الاتفاق؟”

وفي 12 فبراير/شباط 2015 توصل قادة أوكرانيا وألمانيا وفرنسا وروسيا إلى اتفاق في العاصمة البيلاروسية “مينسك”، وقضي بوقف إطلاق النار شرقي أوكرانيا وإقامة منطقة عازلة، وسحب الأسلحة الثقيلة.

وعُرف الاتفاق بـ”اتفاق مينسك-2″ ويعتبر تطويرا لـ”اتفاق مينسك-1” الذي وقعه ممثلو الحكومة الأوكرانية والانفصاليون برعاية روسيا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا يوم 20 سبتمبر/أيلول 2014.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق