دولي

ألمانيا توقف خطط “بريكست” لأن جونسون “لا يعرف كيف يتفاوض”!

|| Midline-news || – الوسط …

كشف دبلوماسيون النقاب عن أن ألمانيا ستوقف خطط محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، لأنه “لم يكن هناك تقدم” في المناقشات، ولقناعة المسؤولين الألمان أن بوريس جونسون “لا يفهم كيفية عمل المفاوضات”.

ويعتقد مسؤولو الاتحاد الأوروبي أن بريطانيا مستعدة للمخاطرة بالانسحاب من دون اتفاق، عندما تنتهي الفترة الانتقالية في 31 كانون الأول / ديسمبر 2020، وستحاول إلقاء اللوم على بروكسل.

وكانت الحكومة الألمانية، التي تتولى الرئاسة الدورية لمجلس الاتحاد الأوروبي، تعتزم مناقشة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي خلال الاجتماع الأسبوع المقبل.

لكن الألمان استبعدوا هذه الترتيبات لأنه لم يكن هناك حتى الآن “أي تقدم ملموس” في المحادثات، وكان من المأمول أن تظهر المستشارة أنجيلا ميركل كـ”صانعة صفقات” خلال محادثات الأزمة هذا الخريف.

وقال دبلوماسي من الاتحاد الأوروبي لصحيفة “الغارديان” البريطانية: “يستخف الناس بمدى كآبة المزاج في فريق مفاوضات الاتحاد الأوروبي”.

وأضاف: “لقد كان الصيف كله ضائعاً تماماً، حكومةلا(بريطانيا) لا تفهم كيف تسير المفاوضات، رئيس وزراء لا يفهم على ما أعتقد كيف تسير المفاوضات، لأنه كان لديه انطباع خاطئ بأنه يستطيع الانسحاب من التفاوض قبل الموعد النهائي”.

وقال دبلوماسي آخر في الاتحاد الأوروبي على دراية بجدول الأعمال، إن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أُسقط بعد جولة الأسبوع الماضي من المحادثات بين لندن وبروكسل، و التي لم تحقق تقدماً يذكر.

وكرر “ميشيل بارنييه”، كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، يوم أمس الأربعاء، دعوته للتوصل إلى اتفاق مع بريطانيا بشأن العلاقات المستقبليةK بحلول نهاية تشرين الأول / أكتوبر 2020.

وقال إنه ليست لديه خطط للقاء نظيره البريطاني “ديفيد فروست” هذا الأسبوع، مضيفاً: “لكن ربما يعقد اللقاء الأسبوع المقبل، إذا سمحت الظروف بذلك”.

وأدت الخلافات حول قواعد المساعدات الحكومية وحصص الصيد إلى إفشال التسوية حتى الآن، فيما يقول الاتحاد الأوروبي إنها يجب أن تكون قيد الإعداد في الوقت المناسب ليتم الموافقة عليها في قمة 15-16 تشرين الأول / أكتوبر لزعماء الاتحاد الـ27 لتمكين المصادقة عليها هذا العام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق