العناوين الرئيسيةسورية

أردوغان ضرب ادلب وذهب الى بوتين في” العشرين ” يشتكي !!

|| Midline-news || – الوسط

بعد كل هذا الاعتداء من قبل أردوغان  على مناطق ادلب والشمال السوري بشكل مباشر أو من خلال دعم جبهة النصرة قالت وزارة الدفاع التركية يوم السبت إن أحد مواقع المراقبة التابعة لها في منطقة إدلب بشمال سوريا تعرض لهجوم بقذائف مورتر من مناطق خاضعة لسيطرة قوات الحكومة السورية دون سقوط إصابات.
وأدعت الوزارة أن ممثلا لروسيا في المنطقة ”تدخل على الفور“ لوقف الهجمات لكنها حذرت من أنها أتمت الاستعدادات ”للقيام بالرد اللازم“ إذا استمرت الهجمات.
وتعثر الاتفاق في الأشهر الأخيرة، مما أجبر مئات الآلاف من المدنيين على الفرار.
وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في وقت سابق يوم السبت إنه ناقش الهجمات على مراكز المراقبة التركية في محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على هامش قمة مجموعة العشرين في اليابان متجاهلا كل ال
وقال أردوغان في مؤتمر صحفي في القمة ”نأمل ألا تحدث هذه الهجمات بعد الآن. ثمة هدوء في الوقت الحالي. لا نريدها مطلقا، يجب ألا تحدث مرة أخرى. لقد ناقشنا الأمر“.
وأضاف ”وجود مراكز المراقبة يهدف إلى حماية إدلب والمنطقة. سندافع عن حساسيتنا في هذا حتى النهاية“

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى