العناوين الرئيسيةدولي

أثيوبيا: قوات تيغراي تسيطر على مناطق في إقليم شيوا المتاخم للعاصمة

|| Midline-news || – الوسط …

 

أعلنت قوات تيجراي، اليوم الثلاثاء، عن سيطرتها على مناطق في إقليم شيوا المتاخم للعاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

و أكد جيتاشوا رضا، المتحدث باسم جبهة تحرير شعب تيغراي، أن إثيوبيا مقبلة على التفكك، ولتجنب ذلك المصير لا بد من رحيل الحكومة الاثيوبية، مؤكدًا أن البلد الواقع في القرن الأفريقي يتجه للهاوية بعد مرور 3 سنوات من «الخيانة الوطنية» في عهد الحكومة الإثيوبية الحالية، وفق تعبيره.

وأوضح «رضا» في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بموقع «تويتر»، أنه مع تعرض سيادة البلاد للخطر وتآكل النسيج الذي يجمع الإثيوبيين معًا، قام بعمل رائع في تقطيع أوصال إثيوبيا، إذا كانت هناك فرصة ضئيلة لتجنب تفكك إثيوبيا الذي لا رجوع فيه، فهذا يعني بالتأكيد رحيل الحكومة الإثيوبية الحالية وقريبًا.

وأضاف: «أظهر النظام باستمرار استعداده لبيع الأصول الاستراتيجية لإثيوبيا على المكشوف مع تصعيد النزعة القومية الشوفينية، ونتيجة لذلك فإن إثيوبيا تتأرجح على حافة الهاوية»، لافتا إلى أن هناك أكاذيب تتردد على شاكلة «أن الحرب بين حكومة ملتزمة بحماية سيادة إثيوبيا، وأولئك الذين هم عازمون على تدمير البلاد” ..مختتما تغريدته بالقول، “ثلاث سنوات كاملة من نظام كانت بمثابة سجل من الخيانات الوطنية».

و تشهد إثيوبيا خلال الآونة الأخيرة تطورات متسارعة بعد سيطرة جبهة تحرير شعب تيغراي، المتحالف مع جبهة تحرير الأورومو، على عدد من المناطق الإستراتيجية في إقليم الأمهرة، وأصبحت العاصمة الإثيوبية أديس أبابا في مرمى نيران القوات المناوئة للحكومة الإثيوبية الحالية.

و أدى اقتراب قوات «تيغراي» و «أورومو» من العاصمة إلى استدعاء عدد من الدول لرعاياها من إثيوبيا، تزامنا مع اعتزام الموظفين الأمميين مغادرة اديس أبابا خوفا من مصير كابول التي سيطر عليها حركة طالبان في آب / أغسطس الماضي.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى