أهم الأخبار
|| Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً ..نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  .. الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف .. مؤقتاً نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..  الموقع متوقف مؤقتاً .. نعتذر من متابعينا  .. || Midline-news || – الوسط  ..

 
الرئيسية / تقارير خاصة / وضاح عيسى – أسعار النفط في ميزان “أوبك”

وضاح عيسى – أسعار النفط في ميزان “أوبك”

|| Midline-news || – الوسط  ..

أثار عدم استقرار أسواق النفط وما تبعه من انعكاسات سلبية هواجس منظمة الدول المصدرة للنفط القلقة جداً من تدهور الأسواق المتخمة بفائض إنتاج أدى بدوره لانخفاض غير مسبوق في مؤشر الأسعار وصل إلى الحد الأدنى له في تاريخ المنظمة الساعية لبذل الجهود تلافياً للتدهور الحاصل، إذ استطاعت “أوبك” التوصل لاتفاق دخل حيز التنفيذ مطلع العام يعيد التوازن لسوقها في اجتماع وزاري لأعضائها في فيينا نهاية تشرين الثاني الماضي تمخض عنه تخفيض الإنتاج لأول مرة منذ عام 2008 بمقدار 1,2 مليون برميل ليتراجع إلى حدود 32,5 مليون برميل يومياً.

“أوبك” تتحرك وعينها على استقرار سوق الطاقة وهذا يتطلب من الأعضاء التزاماً كاملاً بتخفيضات الحصص، إذ أكد الأعضاء التزامهم شبه الكامل بتخفيضات الإنتاج وذلك يتطلب مواظبة على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه على أرض الواقع لا أن يبقى الأداء متفاوتاً داخل المنظمة في ظل محاولة البعض التنصل من التزاماته وإن تعهد بها تصريحاً على حساب نظرائه مستغلاً معادلة الاستقرار القائمة على رفع الأسعار بشكل يتناسب طرداً مع خفض الحصة، ليستفيد من ارتفاع السعر لزيادة إنتاجه وبالتالي إيراداته، وهنا تكمن التحذيرات والمخاوف من عدم الالتزام بالتخفيضات المخطط لها، ما يتسبب في تراجع جديد للأسعار بشكل يؤدي لاضطراب السوق وهذا ما لا تنشده المنظمة.

فإذا كان سعي الدول المنتجة والمصدرة للنفط جاد فعلاً في إيصال سوق الطاقة إلى وضع مستقر فعليها التخلي عن حصتها الإنتاجية لمصلحة خفض الإنتاج كي لا تقع في تناقضات جوهرية تحول دون مساعيها لإعادة التوازن للسوق، وعدم تمسكها بمعضلتها التقليدية في التركيز على رفع الأسعار وحماية الحصة السوقية، لأن الاحتفاظ بالاثنين معاً غير وارد على الإطلاق باعتبارهما سبباً رئيساً في اضطراب السوق وهذا يتنافى مع تطلعات “أوبك” في استقرار السوق المبنية أساساً على رفع الأسعار بالتناسب مع خفض الإنتاج لا التمسك بالحصة السوقية.

تراجع أسعار السوق إلى أدنى مستوياته ناتج عن حماية الحصة وعن المخاوف من صعوبة تصريف المعروض العالمي الذي يحتاج إلى وقت أطول، ومن دون إيجاد حل للارتفاع المستمر لإنتاج النفط أو التخلي عن حصة سوقية كبيرة ستبقى المشكلة قائمة، وبما أن استقرار سوق النفط يبدأ من ميزان منظمة “أوبك” فهل تصل الأسواق إلى مرحلة التوازن أم سيتأرجح بين الصعود والهبوط تبعاً لتحركات أعضاء المنظمة التي بيدها الحل والربط؟ فلننتظر لنرى كفة الميزان إلى أي مؤشر تميل.

*صحفي – سورية
waddahessa@gmail.com

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry

شاهد أيضاً

ماذا ينتظر الجميع في ” إمارة إدلب ” !؟..

|| Midline-news || – الوسط .. منذ سقوط مدينة إدلب في آذار من عام 2015 …