أهم الأخبار
الرئيسية / سورية / نيبينزيا : إدلب ستعود إلى حضن دمشق عاجلاً أم آجلاً .. وتهويل الغرب لصرف الإنتباه عن الوجود الأمريكي في سورية ..

نيبينزيا : إدلب ستعود إلى حضن دمشق عاجلاً أم آجلاً .. وتهويل الغرب لصرف الإنتباه عن الوجود الأمريكي في سورية ..

|| Midline-news || – الوسط ..

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا أن الحديث عن الكارثة الإنسانية في إدلب السورية هدفه صرف الانتباه عن الحضور العسكري الأمريكي في البلاد.

ونقلت وكالة تاس عن نيبينزيا قوله لإذاعة “صدى موسكو”  إن ” إدلب إن جاز التعبير هي بمثابة مناورة لصرف الانتباه عما يحدث في أجزاء أخرى من سورية “.

وأضاف أنه في الفترة الأخيرة تم “تصعيد الكلام حول كارثة، وجرى الحديث حول أن الهجوم على إدلب سيؤدي إلى أكبر كارثة إنسانية في القرن الـ 21”.

وتابع: “عندما تعود إدلب إلى حضن دمشق، وهذا سيحدث عاجلا أم آجلا، وهو أمر حتمي، ستكون سوريا محررة تقريبا من بؤر كبيرة للإرهابيين. فماذا سيبقى في سوريا عندئذ؟ ستبقى هناك منطقة الشمال الشرقي التي توجد فيها قوات أمريكية بصورة غير شرعية، وقاعدة التنف الواقعة بموقع استراتيجي على الحدود بين سوريا والأردن والعراق بصورة غير شرعية أيضا”.وأضاف أنه “لن يبقى هناك أي شيء آخر للحديث عنه”.

يذكر، أن الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان اتفقا يوم 17 سبتمبر في مدينة سوتشي الروسية على إقامة منطقة عازلة على امتداد خط التماس بين القوات السورية وفصائل المعارضة في محافظة إدلب السورية بحلول 15 أكتوبر المقبل. وفي الوقت ذاته أكد الجانبان على ضرورة القضاء على عناصر التنظيمات الإرهابية في المنطقة.

وكالات

شاهد أيضاً

تصعيد روسي اميركي حول كيماوي حلب ..وموسكو:واشنطن تغسل كيماوي الارهاب

برز أمس، تصعيد أميركي – روسي إزاء الهجوم الكيماوي على مدينة حلب شمال سوريا نهاية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *