أهم الأخبار
الرئيسية / دولي / مؤتمر وارسو ..الولايات المتحدة و60 دولة تبحث المخاطر في الشرق الأوسط ..وروسيا تقاطع

مؤتمر وارسو ..الولايات المتحدة و60 دولة تبحث المخاطر في الشرق الأوسط ..وروسيا تقاطع

|| Midline-news || – الوسط …

تجتمع 60 دولة في العاصمة البولندية وارسو، اليوم الأربعاء، في مؤتمر يبحث تقليص المخاطر في الشرق الأوسط وملف الإرهاب في المنطقة. لكن عدة أطراف وفي مقدمها روسيا ووزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي، أعلنوا عدم مشاركتهم.

وتسعى الولايات المتحدة إلى حشد العالم حول رؤيتها للشرق الأوسط خلال هذا المؤتمر، إذ أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أن آمال الولايات المتحدة الأمريكية بالنسبة لمؤتمر السلام الذي تستضيفه بولندا الأربعاء والخميس، عن الشرق الأوسط ستركز على الأمان والإزدهار.

ويطلق المؤتمر مجموعات وورش عمل متنقلة في عدة دول للنظر في قضايا المساعدات الإنسانية واللاجئين والأسلحة البالستية ومكافحة الإرهاب والجريمة الإلكترونية.

وكانت واشنطن، أعلنت أن اجتماع وارسو يأتي لوضع أسس تكوين تحالف، لوقف ما اسمته أنشطة إيران المزعزعة للاستقرار، ومحاربة الإرهاب، وبحث ملفات المنطقة.

ووصفت الخارجية الروسية المؤتمر، في بيان لها، أنه لا يأخذ برأي دول الشرق الأوسط والدول من خارج الإقليم، علاوة على تجاهله الصراع العربي الإسرائيلي.

من جهته كان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، لفت الى إن أمريكا سحبت مواقفها واهدافها التي كانت مقررة في إجتماع وارسو، مؤكدا ان هذا الاجتماع محكوم بالفشل قبل انعقاده.

وكان  وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قال في مؤتمر صحفي مع نظيره البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش في وارسو إن الولايات المتحدة ستنافس روسيا والصين على الحضور في أوروبا الشرقية.

واضاف بومبيو نأمل بأن تظهر هذه الزيارة مشاركة الولايات المتحدة في شؤون أوروبا الشرقية والوسطى منبها إلى أن  روسيا والصين تحاولان “ملء الفراغ” في المنطقة، مؤكدا اهتمام واشنطن بها.

وذكر الوزير البولندي أنه بحث مع بومبيو خطط توسيع الحضور العسكري الأمريكي في بولندا. وأعرب عن أمله باستكمال نشر عناصر الدفاع الصاروخي الأمريكي في بلاده قريبا.

وأكد الوزيران معارضتهما لمشروع “السيل الشمالي 2” الروسي لتوريد الغاز إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق. واعتبر تشابوتوفيتش أن هذا المشروع “يضر بأمن الطاقة في أوروبا”.

وتجدر الإشارة إلى أن وارسو هي المحطة الأخيرة لجولة وزير الخارجية الأمريكي في أوروبا الشرقية، التي شملت أيضا هنغاريا وسلوفاكيا. ومن المقرر أن يشارك بومبيو بوارسو خلال الأيام القادمة في عمل مؤتمر دولي حول الشرق الأوسط، من المتوقع أن يركز اهتمامه على مواجهة إيران.

وكالات

شاهد أيضاً

موسكو: عدم تمديد واشنطن الاستثناءات النفطية للدول التي تشتري النفط الإيراني، جزء من استراتيجيتها العالمية المناهضة لطهران

|| Midline-news || – الوسط …   أعلنت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، …