أهم الأخبار
الرئيسية / رأي / مصطفى المقداد – الفرصة الاخيرة

مصطفى المقداد – الفرصة الاخيرة

|| Midline-news || – الوسط  – خاص ..

إرهابيو داعش في جرود القاع ورأس بعلبك يوكلون مشغليهم بعقد اتفاق مع المقاومة اللبنانية والجيش اللبناني للخروج من منطقة الحدود اللبنانية السورية إلى عمق البادية السورية ، أي إلى التنف ودير الزور أو جنوب الرقة أوإدلب على الأغلب ، وذلك بعدما شاهدوا نهاية شركائهم من إرهابيي النصرة في جرود عرسال المقابلة ، فما المتغيرات الحاصلة ؟ ومن يتولى المهمة القذرة في السعي للحفاظ على أرواح الإرهابيين من داعش ؟ .

كانت نتائج المعارك والمواجهات بين الجيش العربي السوري الباسل ، والمقاومة اللبنانية والقوى الصديقة من جانب ، وبين المجموعات الإرهابية من جانب آخر معاكسة لكل مخططات الغرب الاستعماري ، كما أنها كانت مخالفة لجميع أوهام الأنظمة الرجعية والمتخلفة في المنطقة ، فقد سقطت مطامع آل سعود وآل ثاني وأردوغان وقوى الإخوان المسلمين وانتهت إلى دون رجعة كل تلك الأوهام ولم يبق أمامهم غير التسليم بالأمر الواقع والاعتراف بالهزيمة وفشلهم في تنفيذ المشروع الاستعماري الغربي المحمول على الأدوات الإرهابية وتنظيماتها المختلفة ، وبذلك لم يعد مبرر وجودهم موجوداً ليجلسوا على كراسي حكم هم لا يستحقونها أصلاً ، فضلاً عن تبذيرهم ثروات شعوبهم ، فهل يسلمون ويستسلمون ويحملون قسماً من مسروقاتهم ويمضون بقية حيواتهم في منتجعات الألب السويسرية ؟ .

أعتقد أن تجربة وخيار الفرصة الأخيرة هي السياسة التي يلجأ إليها المشغلون الإقليميون فلعلهم يحافظون على امتيازاتهم في الجلوس على كراسي الحكم للفترة الباقية من أعمارهم فيحركون إرهابيي داعش إلى مناطق أخرى قد تفتح الباب لمفاوضات ذات فوائد مرجوة ، يتم فيها اقتسام مناطق تواجد ، بعيداً عن فكرة مناطق النفوذ والتأثير .

لقد حملت المتغيرات الميدانية والتطورات الدولية وانقلاب دور الإعلام وفشل سياسات التزوير والتضليل ، حملت كلها متغيرات ضرورية تقتضي التنصل من تنطيمات إرهابية استنفدت فرصة وجودها واستمرارها ، فأوكلت مهمة نقل الإرهابيين لقوى العمالة في المنطقة ، ممن بدؤوا يثيرون عوامل التفرقة والبغضاء للحفاظ على إرهابيي داعش والانتقاص من قيمة الانتصار عليهم في عرسال ورأس بعبلك والقاع وغيرها ، فتنكشف الأهداف وتثبت قوى الحق وجودها على الأرض كما في الساحة الدولية .

*نائب رئيس اتحاد الصحفيين – سوريا

شاهد أيضاً

لماذا تحارب روسيا الارهاب ….. وفي سورية تحديداً ؟؟؟بقلم د.الدكتور فائز حوالة

 || Midline-news || – الوسط -خاص : انتهت الحرب الباردة بين المعسكرين الاشتراكي والرأسمالي بفوز …