اقتصاد

قاسم: انتقال مبنى سوق دمشق للأوراق المالية إلى يعفور أهم خطوة ستشهدها السوق خلال 2019.

|| Midline-news || – الوسط … 

 

أكد المدير التنفيذي لسوق دمشق للأوراق المالية عبد الرزاق قاسم، أن أهم خطوة سوف تشهدها السوق خلال العام الحالي هي الانتقال إلى مبنى يعفور، بعد موافقة الهيئة العامة للسوق في اجتماعها أمس على موازنة 2019 للسوق.

وأشار قاسم إلى أن الفرق ما بين موازنة العام الحالي 2019 وما كانت عليه في العام 2018 هو نتيجة خطة الانتقال إلى مبنى يعفور، وهذا الإنفاق الاستثماري سوف يبلغ نحو 600 مليون ليرة، كتكلفة تقديرية للانتقال وهي تتضمن عمليات الإكساء وتجهيز المبنى، وهو ما يشكل الفرق المهم في الموازنة هذا العام.

وأوضح قاسم في تصريح لصحيفة “الوطن”، أن لدى البورصة تراكمات من المبالغ تؤمن جزءاً من الكتلة النقدية المطلوبة للانتقال، بالإضافة إلى ما يمكن تحقيقه من إيرادات خلال بقية العام، بالإضافة لإعلان بعض الشركات المساهمة المدرجة في السوق عن استعدادها للمساهمة في عملية الانتقال.

وحول أهم بنود موازنة بورصة دمشق للعام 2019، تضمنت بند الإنفاق، وبلغ نحو 1.015 مليار ليرة سورية، اشتملت على تكلفة الانتقال إلى مبنى يعفور، فيما بلغت الموازنة التقديرية للإيرادات أكثر من 383 مليون ليرة سورية، على أساس سعر صرف الدولار 463 ليرة سورية وفقاً لنشرة وسطي أسعار صرف العملات الأجنبية، مع توقع بأن يبلغ متوسط قيمة التداول اليومية 72 مليون ليرة سورية، وعدد جلسات التداول المتوقعة 230 جلسة ضمن العام 2019.

ووفقاً للتقرير السنوي للعام 2018، ارتفعت القيمة السوقية للسوق بنسبة 3.3% عن العام 2017 مسجلة 667 مليار ليرة سورية في نهاية العام 2018، وبلغت قيمة التداول 25.9 مليار ليرة سورية وحجم التداول 30.7 مليون سهم موزعة على 21778 صفقة، وبلغ عدد الحسابات الإجمالي للمستثمرين المفتوحة لدى الوسطاء 1278 حساباً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق