أهم الأخبار
الرئيسية / دولي / غوتيريش يفتح ملف ” السلام القديم ” .. وعينُ نتنياهو على إيران وسوريا ..

غوتيريش يفتح ملف ” السلام القديم ” .. وعينُ نتنياهو على إيران وسوريا ..

|| Midline-news || – الوسط ..

أجرى الامين العام للأمم المتحدة ، انطونيو غوتيريش ، محادثات مع المسؤولين الاسرائيليين في زيارته الاولى الى الشرق الاوسط منذ توليه منصبه داعيا الى التوصل لحل الدولتين مع الفلسطينيين ومتحدثا عن “ حلمه ” بالسلام.

وتحدث غوتيريش عن أحد اقدم الصراعات في العالم ، مشددا على ضرورة اقامة دولة فلسطينية رغم “العراقيل” خلال لقائه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو.

وقال غوتيريش في تصريحات صحافية في مكتب نتانياهو “ أحلم بأن يكون لدي الفرصة لرؤية دولتين في الارض المقدسة تعيشان معا في اعتراف متبادل وايضا في سلام وأمن”.

واعتبر الامين العام للامم المتحدة ان هناك “عددا من العراقيل” امام عملية السلام موضحا “ اعربت على سبيل المثال عن معارضتي للانشطة الاستيطانية ” الاسرائيلية في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتين .

ولكنه تحدث ايضا عن ضرورة ادانة ما وصفه “ بالارهاب والعنف والتحريض على الكراهية ” في اشارة الى الفلسطينيين .

وبينما ركز غوتيريش على محادثات السلام مع الفلسطينيين فأن المسؤولين الاسرائيليين ركزوا على الضغط على الامين العام للمنظمة الدولية في مسألة مهمة قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان ( يونيفيل ) ، وما وصفوه بـ “ العمى ” ازاء تسلح حزب الله اللبناني في لبنان .

وتأتي الزيارة بينما من المقرر ان يصوت مجلس الامن على تمديد مهمة قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان ( يونيفيل ) في 30 آب /  أغسطس مبدئيا لعام واحد .

من جهته ، لم يتطرق نتانياهو امام الاعلام الى الصراع مع الفلسطينيين سوى للتنديد بما وصفه “ الهوس السخيف ” باسرائيل في هيئات الامم المتحدة ضد اسرائيل .

وقال “ المشكلة الاكثر اهمية والحاحا التي نواجهها تتعلق بحزب الله في سوريا ”.

وتطرق رئيس الوزراء الاسرائيلي الى مخاوف اسرائيل من تسلح حزب الله اللبناني في جنوب لبنان، وما وصفه بفشل قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل)، والحضور الايراني في سوريا.

وقال نتانياهو ان “إيران تعمل إلى استخدام سوريا ولبنان كجبهتين لشن الحرب على إسرائيل تجسيدا لهدفها المعلن وهو تدمير إسرائيل”.

واتهم نتانياهو طهران ، العدو اللدود لاسرائيل ، ايضا ببناء “مصانع لإنتاج صواريخ دقيقة لتحقيق هذا الغرض في سوريا وفي لبنان على حد سواء. لا يمكن لإسرائيل أن تسمح بذلك ولا يجوز للأمم المتحدة أن تسمح بذلك”.

وكان غوتيريش التقى صباح الاثنين بالرئيس الاسرائيلي رؤوفين ريفلين بينما يتوجه الى رام الله الثلاثاء للقاء رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله.

ويزور الرئيس الفلسطيني محمود عباس تركيا حاليا ولن يقابل غوتيريش في زيارته . ويتوجه الأمين العام الى قطاع غزة المحاصر الاربعاء.

وكالات

شاهد أيضاً

نتانياهو سيكشف عن معلومات تخص البرنامج الإيراني النووي ..

|| Midline-news || – الوسط  .. يطل رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، عبر التلفزيون لإعلان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *