أهم الأخبار
الرئيسية / سورية / غرفة عمليات مشتركة بين” جيش الإسلام و فيلق الرحمن” في الغوطة الشرقية .. وانشقاق ” أبو موسى الأشعري “

غرفة عمليات مشتركة بين” جيش الإسلام و فيلق الرحمن” في الغوطة الشرقية .. وانشقاق ” أبو موسى الأشعري “

|| Midline-news || – الوسط

بعد إعلان وزير المصالحة السوري علي حيدر إن  غوطتي دمشق الشرقية والغربية ستشهدان مصالحات قريبا” , وبعد التقدم السوري الواضح في الفوطة الغربية والذي كسر عظم المسلحين في داريا فتهاوت دفاعاتهم واجبروا على التسويات او الترحيل , بدأت تحركات  المسلحين في الغوطة تشي بأنه ثمة حالة خوف وقلق  حيث أعلن فيلق الرحمن، عبر بيان له وقبوله تشكيل غرفة عمليات مشتركة مع جيش الإسلام  في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

و جاء في البيان «استجابة لصرخة أهلنا الصامدين في الغوطة الشرقية، وبعد اجتماعنا مع الفعاليات المدنية والحراك الشعبي، نؤكد لأهلنا.. دعوة قائد جيش الإسلام للاجتماع الفوري مع قائد فيلق الرحمن، للتباحث في قضايا الغوطة، وإيجاد الحلول المناسبة لها، دعوة كافة فصائل العسكرية في الغوطة الشرقية لإنشاء غرفة عمليات مشتركة، رفع كافة الحواجز في الغوطة الشرقية، والتنسيق مع اللجنة السداسية لتشكيل لجنة لإنهاء ملف الحقوق العالقة بين الطرفين، خلال مدة تحددها اللجنة». وفور هذا الاعلان قام لواء أبو موسى الأشعري بفك الاندماج مع  فيلق الرحمن في الغوطة مباشرة.بعد اشتباكات عنيفة  بين الطرفين

وقال بيان صادر عن اللواء أن فك الاندماج جاء نتيجة خلافات بين الطرفين والتخبط الذي تتعرض له الفصائل العسكرية مؤخراً، مشيرة أن ذلك يأتي في الوقت الذي دعا فيه فيلق الرحمن قيادة جيش الإسلام للتفاوض والعمل معاً ضد قوات الجيش السوري وهو ما يعكس حالة الاعتراض على التقارب داخل الفيلق.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry

شاهد أيضاً

الأسد :وجهنا ضربة قاصمة للغرب وايران شريكتنا

 || Midline-news || – الوسط :  أكد الرئيس السوري بشار الأسد، أن نجاح القوات السورية …