أهم الأخبار
الرئيسية / عربي / سلمان واردوغان يتنافسان على اسثمار دماء الفلسطينين ..سباق الإدانة لمحو الخيانة .. وانقرة تخطف المشهد الى قمة اسلامية

سلمان واردوغان يتنافسان على اسثمار دماء الفلسطينين ..سباق الإدانة لمحو الخيانة .. وانقرة تخطف المشهد الى قمة اسلامية

|| Midline-news || – الوسط ..

 في منافسة واضحة بين السعودية وتركيا على خطف الحدث الفلسطيني واستثماره   لصالح  كل من بن سلمان ولأردوغان طلبت تركيا الثلاثاء من السفير الاسرائيلي في انقرة مغادرة البلاد موقتا احتجاجا على مقتل عشرات الفلسطينيين الاثنين برصاص الجنود الاسرائيليين في قطاع غزة، وفق ما افاد مسؤول تركي.

وقال مسؤول في الخارجية التركية غداة قرار انقرة استدعاء سفيرها في تل ابيب للتشاور انه تم استدعاء السفير ايتان نائيه وطلب منه “العودة الى بلاده لفترة معينة”.

من جانبه، دعا رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم الثلاثاء الدول الاسلامية التي تربطها علاقات باسرائيل الى “اعادة النظر فيها”،و “قمة طارئة” لمنظمة التعاون الاسلامي التي تضم 57 عضوا الجمعة في تركيا، من دون ان يتضح حتى الان ما اذا كانت ستعقد على مستوى رؤساء الدول.

 من جانبه رفض مجلس الوزراء السعودي الذي عقد جلسة الثلاثاء برئاسة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز نقل السفارة الاميركية الى القدس، كما افادت وكالة الانباء السعودية الرسمية.

ونقلت الوكالة عن بيان لمجلس الوزراء تاكيده “أن هذه الخطوة تمثل التي كفلتها القرارات الدولية وأن حكومة المملكة سبق وأن حذرت من العواقب الخطيرة لمثل هذه الخطوة غير المبررة لما تشكله من استفزاز لمشاعر المسلمين حول العالم”.

 وكرر مجلس الوزراء السعودي من جانب آخر ادانة الرياض للنيران الاسرائيلية التي اوقعت عشرات القتلى على الحدود بين اسرائيل وقطاع غزة والتي عبر عنها الاثنين مصدر مسؤول في وزارة الخارجية.

وفي السياق نفسه استدعت وزارة الخارجية الإيرلندية صباح اليوم السفير الإسرائيلي وقال ايمانويل نخشون، المتحدث بلسان وزارة الخارجية الإسرائيليةفي  تصريح صحفي تم استدعاء سفيرنا إلى لقاء هذا الصباح في وزارة الخارجية الإيرلندية”.

وقالت القناة الإسرائيلية العاشرة، إنه تم استدعاء السفير الإسرائيلي على خلفية الأحداث في غزة.

كما أعلنت جنوب إفريقيا استدعاء سفيرها في تل أبيب “حتى إشعار آخر” على خلفية المجزرة الاسرائيلية وكذلك تركيا

يأتي ذلك بينما طالبت ايران الثلاثاء بمحاكمة المسؤولين الاسرائيليين على انهم “مجرمو حرب” لارتكابهم “مجازر وحشية لا مثيل لها”، وذلك غداة استشهاد  عشرات الفلسطينيين في مواجهات دامية على حدود قطاع غزة.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية برهام قاسمي ان “قتل الاطفال والنساء والابرياء من الفلسطينيين واحتلال ارضهم تحول الى استراتيجية رئيسية للصهاينة على مدى 70 عاما من الاحتلال”.

وطالب قاسمي الاسرة الدولية بـ”التحرك على الفور  لإدانة جريمة الكيان الصهيوني وتقديمه إلى محكمة دولية باعتباره مجرم حرب”.

وارتكب جيش   الاحتلال الإسرائيلي أمس مجزرة بحق المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، حيث استشهد 59 شخصا وجرح أكثر من 2200 آخرين، بالرصاص الحي، والمطاطي، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وكان المتظاهرون يحتجون على نقل السفارة الأمريكية لمدينة القدس، ويحيون الذكرى الـ 70 لـ”النكبة” الفلسطينية.

شاهد أيضاً

‏”مجتهد” يكشف أسرار القلق والرعب الذي يعيشه ابن سلمان ‏

|| Midline-news || – الوسط ..   كشف المغرد السعودي الشهير “مجتهد” معلومات خطيرة عن …