أهم الأخبار
الرئيسية / سورية / بالصور – الأسد يتقاسم خبز العيد مع أسر الجرحى والشهداء .. ويخلع حذائه على عتبات الواجب المقدس

بالصور – الأسد يتقاسم خبز العيد مع أسر الجرحى والشهداء .. ويخلع حذائه على عتبات الواجب المقدس

|| Midline-news || – الوسط ..

من حماه وريفها ، ورغم كل المتاجرة فيها والرهان عليها ، كان العيد فيها هذا العام غير اعتيادي ، كان مميزاً هناك ، حيث ذهب الرئيس بشار الأسد ليأكل خبز العيد من مع أهل الشهيد والجريح ، ويهدي اليهم فرحة من نوع أخر ، حيث للزيارة معنى التقدير والاحترام ورسائل أخرى ظهرت جلية من موكبه البسيط الذي اقتصر على عقيلته السيدة الأولى أسماء الأسد ، وولديه حافظ وكريم وابنته زين الشام .

يقود سيارته بنفسه ويتجول في مناطق ريف حماه لينقل صورة الأمن والأمان الذي عاد ليتكرس على معظم الأراضي السورية ، وليتمكن من زيارة أكبر عدد من مواطنيه الذين قدموا أغلى ما لديهم في سيبل الوطن وكرامته ، يدخل بيوتهم بلهفة المحب ، ويستقبلون استقبال الإبن العائد بعد غياب ، يجلس معهم كما أنه فرد من العئلة بكل الحميمية والمودة والتواضع ،واجب قدمه الاسد لأبنائه الذين يستحقون ، ورسائل من المؤكد أنها وصلت وهزت عروش وكراسي أعداء سوريا ، رسائل تؤكد أن سوريا بدأت تستعيد عافيتها بتسارع واثق ، وستعود أقوى بكثير  .

  

 

 

زار الأسد العديد من المنازل والعائلات التي قدمت شهيداً أو عاد إليها ابنها مصاباً ، ومن الأسر التي زارها الأسد في ريف حماة قرية تل أعفر ، منزل الجريح محمد أحمد خليل ، حيث أصيب محمد خلال معارك الدفاع عن سورية بنسبة عجز فاقت 90% ، شمله برنامج جريح الوطن صحياً من خلال العلاج ومتابعة حالته الصحية بشكل دائم ومن مختلف النواحي .. كما أسس مع البرنامج مشروعا إنتاجيا لتربيه الاغنام .
في الصور والفيديوهات التي ظهر الرئيس الأسد زائرا بيوت الشهداء كان لافتاً انه خلع حذائه أمام عتبات الجريح ، إكراماً لمن رخصوا بأغلى ما يملكون دفاعاً عن تراب سورية المقدس .

وكالات

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry

شاهد أيضاً

علوش يستقيل من زعامة جيش الإسلام والحجة :فسح المجال للطاقات الجديدة !!

|| Midline-news || – الوسط .. بعد خروج جيش الاسلام من دوما وكل المناطق التي …