أهم الأخبار
الرئيسية / سورية / الحرب من جديد بين النصرة وجبهة التحرير في إدلب

الحرب من جديد بين النصرة وجبهة التحرير في إدلب

|| Midline-news || – الوسط

عاد التوتّر إلى عدّة مناطق في الشمال السوري، اليوم الأربعاء، بين “الجبهة الوطنية للتحرير”  و”هيئة تحرير الشام”، وذلك بعد أن استنفرت فصائل المعارضة هناك للتصدّي لهجومٍ محتمل من الجيش السوري

وكان خلاف قد نشب، يوم الثلاثاء، بين الطرفين، غير أن الاشتباكات توقّفت اليوم الأربعاء، ليعود التوتّر من جديد.
وقالت مصادر محلية “إن كلّاً من الجبهة الوطنية للتحرير وهيئة تحرير الشام قامتا بنصب حواجز بين بعضهما البعض في مناطق ريف إدلب وريف حماة”.

وأضافت المصادر أن “تحرير الشام” نصبت عدّة حواجز عسكرية في بلدتي زيزون وقسطون، اللتين سيطرت الهيئة عليهما، يوم  الثلاثاء، بعد اشتباكات مع المعارضة.

وجاء هذا التوتّر الجديد بعد أن دعا الناطق باسم “الجبهة الوطنية للتحرير”، النقيب ناجي المصطفى، إلى “عدم إشغال المجاهدين بأي صراعات جانبية، والتركيز بدلاً من ذلك على حماية المحرر من الأعداء” حسب تعبيره.

و تأتي هذه الاشتباكات بعد فشل المفاضات بين الجانب التركي و تحرير الشام/جبهة النصرة.

وكالات

 

شاهد أيضاً

خبراء روس: القوات الأمريكية تحتل التنف و تحمي داعش شرق الفرات

|| Midline-news || – الوسط .. اعتبر عدد من الخبراء السياسيين الروس إن وجود القوات …