أهم الأخبار
الرئيسية / سورية / الجيش السوري يتقدم في بادية السويداء حتى ريف دمشق .. والشرطة الروسية تنتشرعلى نزع السلاح مع اسرائيل

الجيش السوري يتقدم في بادية السويداء حتى ريف دمشق .. والشرطة الروسية تنتشرعلى نزع السلاح مع اسرائيل

|| Midline-news || – الوسط ..

واصل الجيش السوري تقدمه في عمق بادية السويداء الشرقية، فحرر تل علم من تنظيم داعش، كما حرر سد الزلف والقلعة القديمة وتلول القنطرة وسوح النعامة وأرض الكراع.
وحدات الجيش السوري واصلت تقدمها مدعومة بالقوات الرديفة باتجاه تلول الصفا والهبيرية وبئر الشيخ حسين، كما خاضت اشتباكات عنيفة مع عناصر داعش على محاور تقدمها في ريف السويداء الشرقي موسعة من نطاق سيطرتها بعد تحرير خربة الأمباشي والشهرية ورسوم مروش وزريبية ووادي الرمليان ووادي شجرة وزملة ناصر والنهيان ومنطقة قبر الشيخ حسين بعد معارك عنيفة أدت إلى سقوط العديد من القتلى بين صفوف داعش.
وكان الجيش نفذ عمليات جديدة لتطهير عمق بادية السويداء من داعش ووصلت إلى الحدود الإدارية مع محافظة ريف دمشق على بعض محاور عملياتها.
وذكرت وكالة سانا السورية الرسمية أن وحدات الهندسة في الجيش تابعت تمشيطها للطرق والمساحات المحررة وتفكيك العبوات الناسفة والمفخخات التي خلفها داعش لإعاقة تقدم وحدات الجيش.
وكان الجيش السوري قد أطلق الخميس الماضي عملية من 5 محاور لاجتثاث تنظيم داعش من بادية السويداء الشرقية على جبهة بلغ عرضها 75 كيلومتراً، وثبت مواقعه على الحدود مع الأردن وعلى تماس مع الجولان المحتل.
من جانب آخر كشف نائب قائد قوة الشرطة العسكرية الروسية بسوريا، العقيد فيكتور زايتسيف، أن وحدات من هذه القوة ستقيم 8 مواقع قرب المنطقة المنزوعة السلاح في الجولان السوري المحتل الفاصلة بين سوريا و “إسرائيل”.
وقال العقيد الروسي :“نحن الآن في معبر الفيسيا، بمحافظة القنيطرة، حيث تم نشر أول مركز مراقبة للشرطة العسكرية الروسية. في القريب العاجل، سننشر 7 مراكز أخرى، وكلها لضمان أمن المدنيين في محافظة القنيطرة”.
بدوره، أوضح نائب قائد القوات الروسية في سوريا، الجنرال سيرغي كورالينكو، أن مراكز الشرطة العسكرية الروسية ستنشر أمام المنطقة منزوعة السلاح، التي تسيطر عليها قوات الأمم المتحدة وليس في داخلها، مؤكّداً أنه لن تكون هناك شرطة عسكرية روسية في المنطقة منزوعة السلاح، وستوفر مراكز المراقبة التي ستنشر بالقرب منها السلام في المناطق السورية، ولا سيما في محافظة القنيطرة”.
بدوره أوضح نائب قائد القوات الروسية في سوريا، الجنرال سيرغي كورالينكو، أن مراكز الشرطة العسكرية الروسية ستنشر أمام المنطقة منزوعة السلاح، التي تسيطر عليها قوات الأمم المتحدة وليس في داخلها.
وقال الجنرال إن “العلم الروسي في هذه المنطقة سيضمن للسكان المسالمين أن السلام قد حلّ في هذه الأرض إلى الأبد”.
كشف نائب قائد قوة الشرطة العسكرية الروسية بسوريا، العقيد فيكتور زايتسيف، أن وحدات من هذه القوة ستقيم 8 مواقع قرب المنطقة المنزوعة السلاح في الجولان السوري المحتل الفاصلة بين سوريا و “إسرائيل”.

وقال العقيد الروسي الليلة الماضية: “نحن الآن في معبر الفيسيا، بمحافظة القنيطرة، حيث تم نشر أول مركز مراقبة للشرطة العسكرية الروسية. في القريب العاجل، سننشر 7 مراكز أخرى، وكلها لضمان أمن المدنيين في محافظة القنيطرة”.

بدوره، أوضح نائب قائد القوات الروسية في سوريا، الجنرال سيرغي كورالينكو، أن مراكز الشرطة العسكرية الروسية ستنشر أمام المنطقة منزوعة السلاح، التي تسيطر عليها قوات الأمم المتحدة وليس في داخلها، مؤكّداً أنه لن تكون هناك شرطة عسكرية روسية في المنطقة منزوعة السلاح، وستوفر مراكز المراقبة التي ستنشر بالقرب منها السلام في المناطق السورية، ولا سيما في محافظة القنيطرة”.

بدوره أوضح نائب قائد القوات الروسية في سوريا، الجنرال سيرغي كورالينكو، أن مراكز الشرطة العسكرية الروسية ستنشر أمام المنطقة منزوعة السلاح، التي تسيطر عليها قوات الأمم المتحدة وليس في داخلها.

وقال الجنرال إن “العلم الروسي في هذه المنطقة سيضمن للسكان المسالمين أن السلام قد حلّ في هذه الأرض إلى الأبد”.

شاهد أيضاً

البنتاغون :قسد اطلقت علينا النار في دير الزور

|| Midline-news || – الوسط .. اعترف البنتاغون رسميا بأن حادثا لتبادل إطلاق النار وقع …