أهم الأخبار
حلب : المسلحون يستهدفون محيط القصر البلدي والمتحف الوطني بقذائف هاون عدة.//دمشق – القابون :اصابة احد عناصر الجيش السوري بطلقة قناصة بالقرب من معمل الصابون مصدرها المجموعات المسلحة بمنطقة القابون .//دمشق .. وادي بردى : استهدافات مدفعية و جوية لمواقع المسلحين في روس القلاع ، حارة السيل ، حاره حورتا ومنطقة المحطة ومنطقه الدوار التحتاني بقرية عين الفيجة.//ريف دمشق- وادي بردى  : الجيش السوري يدخل قرية  افرة إحدى قرى وادي بردى.//دير الزور: الطيران الحربي يوجه ضربات مركزة ضد تنظيم داعش في محيط المطار والمقابر فيما تقوم القوى الرديفة باستهداف تجمعات المسلحين .//دير الزور: سلاح الجو يستهدف المسلحين بعدة غارات في منطقة المقابر – قرية البغيلية.. محيط المطار.. محيط الثردة .//حلب : اصابة  شخص بجروح نتيجة اعتداء إرهابي بقذائف صاروخية على أحياء باب جنين وباب أنطاكية في مدينة حلب.// حلب :مقتل القائد العسكري في حركة نور الدين الزنكي المدعو عبد الفتاح منصور بقصف مدفعي من الجيش العربي السوري استهدف احد نقاط المسلحين في البحوث العلمية بريف حلب الغربي.//ريف حمص : قصف الطيران الحربي مواقع لداعش في السخنة وتدمر والدوة غربي تدمر وعند حويسيس وشاعر فيما دارت اشتباكات على اتجاه شريفة وجنوب مطار التيفور وشرقي المحطة الرابعة بريف حمص الشرقي.//مصادر اعلامية : الجيش السوري يسيطر على قرية عفرين ومطاحن الفستق والمداجن ومعمل الصابون وام ميال والجديدة شرق قرية أبو الكروز الحمامات جنوب شرق منطقة خناصر في ريف حلب الشرقي إثر اشتباكات مع مسلحي تنظيم داعش استخدمت فيها الاسلحة الرشاشة الثقيلة والقذائف المدفعية والصاروخية ووقوع قتلى وجرحى في صفوف مسلحي التنظيم.//حمص : استشهاد شخص جراء استهداف المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم “جبهة النصرة” قرية الشنية بريف حمص الشمالي الغربي برصاص القنص.

 
الرئيسية / عربي / الانتحار في بغداد يرد على الانتصار في الموصل .. 18شهيدا عراقياً في تفجيرين

الانتحار في بغداد يرد على الانتصار في الموصل .. 18شهيدا عراقياً في تفجيرين

|| Midline-news || – الوسط  ..

  مع اقتراب الجيش العراقي من نهر دجلة , ودخوله مدينة الموصل شمالاً, يسعى تنظيم داعش  للتصعيد بالطرق الانتحارية   لإعطاء  اشارات أنه لازال على قيد إرهابه ,وتهديده للعراق لذلك فان مشاهد الانتصار في  الموصل مرتبطة بالمشاهد الانتحارية  في بغداد والتي كان اخرها  تفجيرين اديا  استشهاد  18 شخصا على الاقل استهدفا اسواقا شعبية في مدينة الصدر وحي البلديات في يغداد و تبنى تنظيم داعش  مسؤوليته عن احدهما.

واوضحت المصادر ان انتحاريا يقود سيارة مفخخة فجر نفسه عند الباب الخلفي لسوق جميلة الرئيسي لبيع الفواكه والخضار ما ادى الى استشهاد  12 شخصا واصابة اكثر من ثلاثين بجروح,وتبنى التنظيم مسؤوليته عن التفجير في بيان عبر مواقع التواصل الاجتماعي،

وفي وقت لاحق الاحد، فجر انتحاري يرتدي حزاما ناسفا نفسه داخل احد الاسواق الشعبية في حي البلديات شرق بغداد ما اسفر عن استشهاد  ستة اشخاص واصابة 16 اخرين، بحسب مصادر امنية واخرى طبية.وافاد مصدر امني ان “الشرطة اشتبهت بالانتحاري وطاردته لكنه تمكن من تفجير نفسه

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry

شاهد أيضاً

داعش

توتر في الشارع البحريني.. اعدام الشبان الثلاثة مسمار آخر في نعش الاستقرار

       || Midline-news || – الوسط  .. شهد الشارع البحريني موجة غضب وذلك …